اتمني لكل زائر قضاء وقت ممتع والاستفادة الكبيرة من المدونة ومن كافة المقالات الموجودة بالارشيف ( تحياتي عنتر عبدالنعيم )

السبت، 13 مارس، 2010

دور الاخصائي الاجتماعي في المستشفي





يعد فن الخدمة الاجتماعية الطبية من الفنون الحديثة في الخدمة الاجتماعية

وهو يتضمن تدريب الاخصائي الاجتماعي المتخصص في خدمة الفرد وفي بعض الاحيان

للمتخصصين خدمة الجماعة بالمستشفيات والعيادات الشعبية او العيادات الخاصة او اي منشائة صحية

لكي يساعد المرضي علي الاستفادة من الخدمات الطبية المختلفة وتتميز الخدمة الاجتماعية الطبية

بمساعدة المرضي وخاصة من النواحي العاطفية والمشكلات النفسية التي تؤثر علي المريض

في مرضة وعلاجة فالمريض يحتاج الي الرعاية وتعمل الخدمة الاجتماعية الطبية علي

1- الرعاية الطبية للمريض

2- الرعاية العاطفية

3- الرعاية الاجتماعية

ولقد ظهرت الحاجة الماسة الي الاخصائي الاجتماعي بالمستشفي لكي يهتم بالناحيتين الاجتماعية

والنفسية اما الطبيب فهو اهتمامة علي الناحية الفسيولوجية ( العلاج الطبي )

وقد اعترف بالخدمة الاجتماعية الطبية في انجلترا عام 1880م ثم انتشرت في مستشفيات العالم

في بداية القرن العشرين اما في الدول العربية فقد نشأت في مصر عام 1940م وافتتحت مكاتب الخدمة الاجتماعية

في مستشفي القصر العيني ثم انتشرت في جميع مستشفيات مصر اما في العراق فقد بدا بتعيين باحثات اجتماعيات

طبيبات في مستشفي الامراض العقلية عام 1965م وقد بدا تعيين الباحثات الاجتماعيات في مدينة مدينة الطب

منذ عام 1977م

وتعتبر الخدمة الاجتماعية في المجال الطبي بالمستشفي عنصرا اساسيا في العلاج الطبي نظرا للدور الهام الذي يقوم بة

الاخصائي الاجتماعي في تعاونة مع الطبيب والمسئولين في الفريق الطبي المعالج لتزليل الصعاب ( المشكلات )

الاجتماعية وثيقة الصلة بالمريض ويتضح ذلك في سعي الاخصائي الاجتماعي الطبي لتحقيق الاهداف التالية

1- مساعدة المريض للوصول الي الشفاء باسرع وقت ممكن

2- القضاء علي المشكلات التي يعاني منها المريض

3- نشر الوعي والثقافة الصحية للوقاية من المرض

4-التعاون مع المسئولين لتقديم الخدمات المطلوبة للمرضي

5- ربط المستشفي بالمجتمع الخارجي ومؤسساتة

وفيما يلي : دور الاخصائي الاجتماعي مع الفريق الطبي المعالج

للاخصائي الاجتماعي دور هام واساسيا مع الفريق الطبي المعالج بالمستشفي او المؤسسة الطبية

وهو فريق يتكون من الطبيب والممرضة والاخصائي النفسي واخصائي الترويح واخصائي التغذية

بالاضافة الي الاخصائي الاجتماعي وغيرهم ممن يسهمون في تنفيذ خطة العلاج ويعتبر الاخصائي الاجتماعي

مسئول عن تزويد الفريق الطبي المعالج بكل مايهمهم معرفتة من بيانات تتصل بحالة المريض وتفيد في تشخيص

حالتة وعلاجة وشفائة بازن الله وهوايضا مسئول عن دراستة البيئية بما فيها من عوامل تؤدي الي الاصابة بالمرض

ويشترك مع باقي فريق العمل المعالج وتنفيذها وخاصة فيما يتعلق بالعلاج الاجتماعي البيئي وذلك من خلال العمل

مع اسرة المريض وزملائة للتخفيف من وحدة الضغوط البيئية الواقعة علية


ثانيا دور الاخصائي الاجتماعي مع المرضي :-

تتلخص جهود الاخصائي الاجتماعي الفنية في تقديم خدمات فردية لمن هم في حاجة اليها سواء كانت مادية او بيئية

او وجدانية كما يجب ان يعمل علي ايجاد وسيلة مجدية لاكتشاف الحالات الفردية التي تحتاج الي عناية خاصة


ويمكن حصر بعض الوظائف الفنية للاخصائي الاجتماعي الطبي في المسئوليات التالية

1- شرح وظيفة المؤسسة الطبية او العيادة ودرو الفنيين بيها

2- بحث التاريخ المرضي للمريض لمساعدة الطبيب وتوجيهه في عمليتن الفحص والتشخيص

ورسم خطة محكمة للعلاج

3- دراسة التاريخ الاجتماعي للمريض اذا كان في حاجة الي عون فردي او اذا كانت هناك عقبات تعترض العلاج

4- اعداد المرضي لتقبل بعض انواع الاختبارات الطبية التي تضايقهم وتزعجهم وتثير مخاوفهم للالم الذي قد تتضمنة

وذلك بشي من التمهيد والشرح لطريقتها وغرضها في الفحص او العلاج كما في حالة حقن الهواء لمرضي الدرن

الرئوي والكشف علي المثانة في حالة مرضي الكلي

5- تعليم المريض حقيقة المرض اذا لم يزعجة ذلك وتوضيح معني الاصطلاحات الطبية التي تخيفة ومعاونة

في تنفيذ الخطة العلاجية بدقة

6- اكتشاف الصورة الديناميكية للحقائق والعلاقات الهامة المتعلقة بموقف المريض التي يمكن ان تؤثر في تشخيص

المريض او علاجة وموعد خروج المريض من المستشفي ومتابعة رعايتة خارجيا

7- تزويد المرضي بألوان من الثقافة الخاصة التي ترتبط بمرضهم عن طريق محاضرات يقوم القائها اطباء

كل مجال تخصصة

8- تحويل المرضي واسرهم الي المؤسسات الاجتماعية الطبية الخارجية التي يمكن ان تقدم لهم المساعدات

المناسبة المرغوبة في مواقفهم

9- اعداد وحفظ السجلات الطبية

10- اعداد الشهادات والتقارير الطبية التي تكون ذات قيمة خاصة في تسهيل نيل المريض واسرتة لمساعدات

معينة او لتيسير استرداد المريض لوظائفة في المجتمع بعد اتمام شفائة

11- كثيرا مايقوم الاخصائي الاجتماعية بعمل ابحاث اجتماعية خاصة بمرضي المستشفي او العيادات

التي يعمل فيها حتي يمكنة تقدير مايلزمة من خدمات اجتماعية وحتي يدرك مدي استفادة المرضي

من قسم الخدمة الاجتماعية

12- ومن مسئولياتة ايضا تمييز الحالات المحتاجة الي تتبع بعد ترك المستشفي ورسم خطة التتبع

الاجتماعي والصحي

13- واذا نظرنا الي وقت فراغ المرضي كمشكلة تعطل العلاج ادركنا انة في حاجة الي اهتمام

وعناية الاخصائي الاجتماعي وتختلف اهمية دور الاخصائي الاجتماعي باختلاف حقيقة المرضي


ثالثا:- دور الاخصائي الاجتماعي مع الممرضات

هناك صلة قوية بين الاخصائي الاجتماعي والممرضات وذلك لان الممرضات لهن صلة قوية بالمرضي

لاحتكاكهن المستمر بهم ونظرا للفرصة المتاحة لهن لملاحظة المرضي والمساهمة في ذيادة معرفة

اعضاء الفريق الطبي بالمريض وايضا لاسهامهن في خطط العلاج ويمكنها ملاحظة استجابات

المريض بالنسبة لهذه الخطط ومن ثم فدور الاخصائي الاجتماعي يكون من خلال ماياتي

1- توجية الممرضة لاهمية تقديم الخدمات الصحية اللازمة للمرضي سواء كانت مرتبطة بتقديم الخدمات الطبية

او غيرها من الخدمات باسلوب حسن

2- توجية الممرضة لاهمية تهيئة المريض بالشكل المطلوب لاستقبال الطبيب

3- اداء الخدمات الضرورية لوقاية مخالطي المرضي وعائلاتهم

4- معاونتهن عن طريق تذويدهن بالمعلومات التي تساعدهن علي تفهم ظروف المريض والوقوف باستمرا

علي مدي استفادة المريض من برامج مما يساعد علي وضع خطط العلاج المناسبة

5- مساعدة الممرضات في فهم اهمية العوامل الوجدانية والاجتماعية في المرضي

وكيفية التعامل مع الوان السلوك الدائم والمؤقت التي يبذلها المرضي واذا كان المريض شاذ

يحتاج الي معاملة من لون خاص يقوم الاخصائي الاجتماعي بشرح الموقف للممرضات المتعاملات معة

ومساعدتهن علي تقبلة ورسم خطة معاملتة

رابعا : دور الاخصائي الاجتماعي بادارة المستشفي والمسئولين في الاقسام المختلفة

الاخصائي الاجتماعي الطبي مسئول امام رؤسائة من الناحيتين الطبية والاجتماعية عن عملة الفني

وذلك من خلال ما ياتي

1- العمل علي تنظيم قسم الخدمة الاجتماعية بالمستشفي او المؤسسة الطبية تنظيما يضمن جودة اماكن لمقابلة

المرضي بحيث تكفل سرية المعلومات

2- العمل علي تنظيم الاعمال الكتابية بما يسهل عملية التسجيل وحفظ البيانات كما لة الحق في ابداء الرأي

في تنظيم العمل بالعيادة واعداد الوسائل التي تتحكم في نظام حضور المرضي كنظام المواعيد والقيد والتحويل

3- الاتصال بالاقسام المختلفة باستمرار بمعدل زيارة الي ثلاث زيارات كل اسبوع لمتابعة سير العمل والنظام

4- مناقشة المسئولين في التخصصات المختلفة لمعرفة مايواجههم من مشاكل ومايرغبون فية من خدمات

وعرضها علي المسئولين بعد الاتفاق عليها

5- العمل علي ربط جميع اقسام المستشفي بعضها البعض لتحقيق هدف المستشفي

6- العمل علي ان يسود حسن التفاهم والعلاقات الاجتماعية الحسنة بين رؤساء الاقسام والموظفين

لتقديم الخدمة المطلوبة للمريض


خامسا : دور الاخصائي الاجتماعي مع المجتمع الخارجي

يرتبط الاخصائي الاجتماعي بعلاقة وثيقة الصلة مع المجتمع الخارجي كما يرتبط بعلاقات وثيقة مع مجتمع المستشفي

ويمكن توضيح علاقة الاخصائي الاجتماعي مع المجتمع الخارجي من خلال المهام والوظائف

التي ينبغي علية تاديتها وكما ياتي

1- ربط المستشفي بالمؤسسات الخارجية للاستفادة من خدماتها لصالح المرضي

2-تحويل المرضي الي الجمعيات والمؤسسات الخارجية وتزويدهم المطلوب من المعلومات

3- نشر الوعي الصحي بين افراد المجتمع الذي توجد بة المستشفي للوقاية من المرضي

4- ومن واجبات الاخصائي الاجتماعي تناول بيئة المريض بتعديل اتجاهات الاقارب او باحداث ما يلزمة من عوامل

خاصة واستغلال الموارد البيئية الصالحة في فترة النقاهة وبعد اتمام الشفاء كمؤسسات للتشغيل

5- ويمكن في بعض الحالات توفير رعاية صحية بالمنزل عن طريق ممرضة زائرة

كما يحصل في بعض امراض الشلل والمرض المزمن وذلك لكي توفر للمريض افضل رعاية

في ظل مايحيط به من امكانيات

وفي الختام يمكن تلخيص دور الاخصائي الاجتماعي في المستشفي في مجال خدمة الجماعة

من خلال مايمكن ان يقدمة او يهتم بتوفيرة من البرامج والخدمات التالية

1- البرامج الثقافية

2- البرامج الترويحية

3- البرامج الرياضية

4- البرامج الاجتماعية

5- مكتب الخدمة الاجتماعية الطبية ( للمرضي الجدد او متابعة المرضي بعد انتهاء العلاج )


تحياتي الي كل اخصائي او اخصائية اجتماعية رسمت او حاولت ترسم بسمة علي وجوة مرضي المستشفيات

لانهم في امس الحاجة لتلك المحاولة اشكرهم جميعا واتمني لهم التوفيق في مشوارهم لمساعدة المحتاج ورفع الكرب

علي المرضي داعيا للة ان يجعل كل الاعمال في ميزان حسناتهم.



تحياتي


عنتر عبدالنعيم

اخصائي اجتماعي مخصماة الوظيفة

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق